الصفحة الرئيسية » تربية الطفل
الوقت الصحّي لأطفالنا أمام شاشة التلفاز

2019/10/05 | الکاتب :


توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بالتقنيات التالية للإبقاء على وقتٍ صحّي لاستخدام الشاشة لأطفالك:

1- أمعن التفكير في الأمر:

لا تقم بذلك لأنّه يتعيَّن عليك القيام به وحسب؛ بل قم بإجراء بعض الأبحاث ثمّ تناقش أنت وزوجتك وأطفالك كعائلة، كيف يمكنك أن تُدخل التوصيات التي وجدتها حيِّز التنفيذ. إذ تختلف كلّ عائلة عن الأُخرى؛ لذا ما يعمل مع إحداها، لا يعمل بالضرورة مع عائلاتٍ أُخرى.

2- ضع حدوداً لذلك:

تقع على عاتق الآباء والأُمهات مسؤولية وضع الحدود للأطفال. لذا اعرف مع مَن يتحدّثون عبر الإنترنت، وما هي التطبيقات التي يستخدمونها وتحقّق منها بانتظام.

3- قلِّل تعرّض طفلكِ للشاشات قدر الإمكان:

احرص على أن يكون لدى أطفالك متّسعٌ كافٍ من الوقت للانخراط في اللعب الإبداعي وغير المنظّم. لذا اجعلهم يمضون معظم أوقاتهم اليومية بعيداً عن الشاشات؛ وخصوصاً بالنسبة للأطفال الأصغر سناً.

4- شاركهم أوقات مشاهدة الشاشات:

اجلس رفقة أطفالك أثناء استخدامهم لتلك الشاشات. كأن تشاهد معهم برامج الأطفال أو الأفلام كأُسرة واحدة، أو أن تلعب معهم ألعاب الفيديو.

5- لا تقم بعكس ما تطلبه منهم:

عندما يتعلَّق الأمر باستخدام الشاشات، احرص على أن تكون قدوةً. فإن كنت تمضي ثماني ساعات تستخدم فيها الهاتف يومياً، فلن يكون لديك لا الحجة ولا السلطة اللازمة لكي تطلب من أطفالك الامتناع عن مشاهدة التلفاز والشاشات بشكلٍ عام.

6- ابقَ أجهزة التلفاز والحاسوب خارج غرفة نوم طفلك:

ضع قواعد عائلية تجعل بعض الأماكن خالية من أيِّ مظهرٍ من مظاهر التكنولوجيا، واجعل التجمّعات العائلية والاجتماعية مثل العشاء، أوقاتاً خالية من التكنولوجيا. كما يجب أن تسريَ هذه القواعد على البالغين أيضاً.

كلّ ذلك من شأنه أن يعزّز عادات تناول الطعام، ويمنح العائلة وقتاً طيِّباً يمضونه سويّةً، ويشجّع على عادات النوم الصحّية.

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 323
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٤                
روابط ذات صلة
 الوقت الصحّي لأطفالنا أمام شاشة التلفاز
 التلفاز.. خطر بالغ على صحة الطفل
 أمام التلفاز.. هل يسمع الأطفال كلامك؟
 أبناؤك والتلفزيون
 خصائص الصورة التلفزيونية
 مشاهدة التلفاز.. ضرر للطفل أم توسيع لآفاقه؟
 دراسة: خطر تلفزيوني على مهارات الطفل

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 الصداقة في القرآن
 
الاکثر تعلیقا